إنجي العالمية تعين م. محمد الحجاج رئيساً تنفيذياً لإنجي السعودية

إنجي العالمية تعين م. محمد الحجاج رئيساً تنفيذياً لإنجي السعودية

وترقية م. تركي الشهري نائباً لرئيس المجموعة لمكتب كبار العملاء في باريس

أعلنت مجموعة إنجي، المزود العالمي الرائد لخدمات الطاقة منخفضة الكربون وحلول إدارة المرافق المتكاملة، تعيين م. محمد الحجاج، رئيساً تنفيذياً لشركة إنجي السعودية ليخلف م. تركي الشهري الذي تم ترقيته لمنصب نائب رئيس المجموعة لمكتب كبار العملاء في باريس.

يعد م. الحجاج أحد القياديين التنفيذيين السعوديين، وصاحب سجل حافل من الخبرات في العمل بالشركات العالمية والمؤسسات الحكومية، وشغل منصب المدير التنفيذي لتطوير الاستثمار في مناطق المملكة  في وزارة الاستثمار، الهيئة العامة للاستثمار سابقًا، والتي انضم إليها في مطلع عام 2018، بعد مسيرة مهنية حافلة لأكثر من عقد في الشركات العالمية.

ومن خلال منصبه الجديد بشركة “إنجي” السعودية، سيتولى م. الحجاج العديد من المسؤوليات المهمة التي تهدف إلى تطوير محفظة أعمال الشركة بالمملكة والتي تبلغ قيمتها الاستثمارية نحو يعمل بها ما يزيد على 2000 موظف وذلك في مشروعات عملاقة في مجالات تحلية المياه والطاقة المتجددة وحلول الطاقة. كما ستشمل مهامه قيادة النمو، والتطوير الاستراتيجي، والتميز التشغيلي، فضلاً عن تعزيز الطلب على حلول الطاقة منخفضة الكربون. ومن خلال سجله الحافل الذي يجمع بين الخبرات العالمية والمحلية في قطاعات الطاقة والمياه، سيعمل م. الحجاج على بناء شراكات واتفاقات تعاون جديدة في السوق السعودية.

ويتولى م. الحجاج قيادة إنجي السعودية خلفاً للمهندس تركي الشهري الذي شغل منصب الرئيس التنفيذي للشركة لأكثر من أربع سنوات، وسجل نجاحاً بارزاً في تعزيز مكانة الشركة ومحفظة أعمالها في المملكة. ومع التزامه القوي بالتميز، سخر الشهري خبراته لدفع نمو الشركة إلى جانب الإسهام في تطوير قطاعي الطاقة وتحلية المياه بالمملكة.

وانطلاقاً من سجله المتميز وخبراته الواسعة، يتقلد الشهري الآن منصباً عالمياً مرموقاً بمقر شركة “إنجي” في فرنسا، وهي خطوة تسلط الضوء على مكانة إنجي السعودية المتنامية على المستوى الدولي وطموحها في التواجد العالمي.

ومن خلال منصبه العالمي الجديد، سيقود الشهري استراتيجية الحسابات العالمية عبر المجموعة، مع التركيز بشكل خاص على تمكين كبار العملاء من التحول إلى استراتيجية خالية من الكربون. ويعمل مكتب كبار العملاء، ومقره باريس، مع العملاء الرئيسيين لمجموعة “إنجي” وشركائها وأصحاب المصلحة لتسريع الانتقال إلى عالم خالٍ من الكربون، من خلال خفض استهلاك الطاقة وتوفير المزيد من الحلول الأكثر مراعاة للبيئة.

من خلال النهوض بهذا التحدي الجديد، سوف يسهم م. الشهري في تعزيز مكانة إنجي السعودية وإبراز قدرات وطموحات المواهب السعودية في المناصب القيادية التنفيذية بالشركات العالمية.

ومن خلال موظفيها البالغ عددهم 96 ألف موظف، والتواجد في أكثر من 30 دولة، تدعم مجموعة “إنجي” عملائها في الحصول على تجربة عالمية المستوى وحلول تنافسية للتحول نحو عالم خال من الكربون، من خلال تسخير خبراتها العالمية الريادية في مصادر الطاقة المتجددة والغازات المتجددة وحلول التخزين وإمدادات وخدمات الطاقة المتجددة.

رؤانا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *