جُوالي بيينغ يُطلق رياضة تنس البادل في أول جزيرة للعافية في المالديف

جُوالي بيينغ يُطلق رياضة تنس البادل في أول جزيرة للعافية في المالديف

منذ أن ابتكرها إنريكي كوركويرا في المكسيك عام 1969، اكتسبت رياضة تنس البادل شهرة كبيرة في البلدان الناطقة بالإسبانية مثل الأرجنتين والمكسيك وإسبانيا وأندورا. هذه الرياضة الرائعة أسرت قلوب الهواة في جميع أنحاء العالم وأصبحت تنتشر بسرعة في أوروبا وآسيا، ولا سيما في الشرق الأوسط.

أصبحت رياضة تنس البادل هي المفضلة بين سكان دولة الإمارات العربية المتحدة ودول مجلس التعاون الخليجي الأخرى، مع وجود العديد من الملاعب المخصصة والبطولات المحلية.

يعلن جُوالي بيينغ، أول جزيرة للعافية في المالديف، عن إطلاق تجربة فريدة لعشاق هذه الرياضة في المنطقة: ملعب تنس البادل عصري المستوى. يجمع تنس البادل بين التنس التقليدي والاسكواش، مما يخلق تجربة رياضية شيقة وشاملة تجذب الضيوف من جميع الأعمار.

بالإضافة إلى الملعب الجديد لتنس البادل، يواصل جُوالي بيينغ تقديم تجارب التنس التقليدية. في جُوالي بيينغ، يمكن للضيوف تطوير مهاراتهم، والمشاركة في مباريات مليئة بالحماس، والتواصل مع عشاق التنس الآخرين.

وصرّح غريم فريمان، المدير العام لجُوالي بيينغ، “نحن نؤمن بالتوازن المثالي بين اللياقة والاسترخاء، حيث نقدم مجموعة متنوعة من تجارب اللياقة والعافية لضيوفنا. تنس البادل هو إضافة رائعة تعكس التفاني المستمر لدينا في تعزيز العافية.”

وتُعد الجزيرة ملاذًا لاكتشاف الذات، حيث توفر مجموعة من البرامج والمرافق التي تُعنى بجميع جوانب الصحة والعافية، بدءًا من العناية بالبشرة وصولًا إلى التغذية وتجديد الطاقة تحت اشراف فرق متخصصة من الخبراء، سعياً لتحقيق حالة عميقة من الاسترخاء تبقى مع الضيوف لفترة طويلة بعد انتهاء رحلتهم.

يدعو جُوالي بيينغ الضيوف للاستمتاع بتجربة مميزة تجمع بين الطبيعة واللياقة والعافية، في رحلة ستترك بصمة لا تُنسى في حياتهم. يمكن للضيوف حجز إقامتهم الآن من خلال زيارة الموقع الإلكتروني https://www.joalibeing.com/

عبده المهدي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *