شركة رفاه تطرح مشروعها الـ 31 بمخطط تنال حي الرمال شرق شمال الرياض لشقق التمليك وفق احدث المواصفات

شركة رفاه تطرح مشروعها الـ 31 بمخطط تنال حي الرمال شرق شمال الرياض لشقق التمليك وفق احدث المواصفات

أ/ عبدالله القريشي : يؤكد توجه الشباب لتملك الشقق وانها ستكون الخيار الاول خلال السنوات الخمس المقبلة

اطلقت شركة رفاهـ العقارية مشروعها الـ 31 في حي الرمال شرق شمال العاصمة الرياض في مخطط تنال، والمشروع عبارة عن ٦١ شقة تمليك على مساحة ٧ ألاف متر مربع وتتراوح مساحات الشقق من ١٢٠ متر حتى ٢٤٦ متر وهي عبارة اربع غرف وصالة وثلاث غرف وصالة.

وقال رئيس مجلس إدارة شركة رفاه العقارية الأستاذ عبدالله القريشي ان هذا المشروع رقم ( ٣١ ) للشركة خلال مسيرتها في ١٥ عام ماضية في مجال الاستثمار والتطوير العقاري ويعتبر هذا المشروع للشقق التمليك يضم اكثر من ٦١ شقة على مساحات مختلفة ووجود ممرات وطراز البناء العصري الحديث والحجر والبلكونات والنوافذ الكبيرة والتشجير والمواقف الواسعة واضاف ان الاسعار تبدا من ٥٤٠ الف ريال حتى ٨٠٠ الف ريال.

واشار الى انهم يستعدون خلال الشهر المقبل الى اطلاق مشروعين نموذجيين في شقق التمللك وفق احدث التصاميم الحديثة في مجال التطوير العقاري وسيتم الاعلان عنها قريبا في حي المونسية وقرطبة وحي العارض شمال العاصمة الرياض.

ولفت ان السوق العقارية السعودية هو الاستثمار الاهم والابرز في السوق السعودي  ويعتبر العقار هو استثمار اكثر السعوديين.

 وأكد أن القطاع العقاري السعودي حيوي ومهم واصف إياه بأنه أكبر قطاع بالمملكة، وكذلك كأكبر الأسواق في المنطقة العربية وهو أحد الأوجه التي سيكون لها مردود إيجابي على اقتصاد المملكة وتحقيق أهداف رؤية 2030 بما يسهم في تحقيق تطلعات القيادة الرشيدة في تنويع مصادر الدخل وتعظيم مساهمة القطاع العقاري في الناتج المحلي الإجمالي. وان هناك اقتناع ملحوظ وعودة ثقة المستثمرين في القطاع العقاري.

ولفت الاستاذ عبدالله القريشي الى ان التوجه الحالي في الاستثمار العقاري هو تملك الشقق السكنية في العاصمة الرياض ومدينتي جده والدمام واشار  الى ان التوجه الى الاستثمار في شمال وشرق العاصمة الرياض والتي تعتبر الخيار الاول للاستثمار  وسيكون هناك زيادة للاقبال على شراء الشقق بنسبة كبيرة خلال هذا العام وتعتبر هي الاكثر طلبا الامر الذي دفعنا في شركة الى البحث عن شراكات لتطوير وتنفيذ مشروعات مشابه لما نقدمه  وان التوجه للشقق السكنيه خلال الفترة المقبله سيكون هو الاول والاكثر طلب في المدن الكبرى خلال الخمس سنوات المقبله

وشرح الاستاذ عبدالله القريشي سبب تغير التوجهات العقارية اذ اصبحت الشقق هي الخيار الاول و الأنسب للشاب السعودي ، اذ تتناسب مع حجم أسرته وحجم الدعم الحكومي للقطاع السكني ، بعد تطور المنتج السكني الفترة الأخيرة أصبحت رغبة الناس في تملك وحدات صغيرة أكثر راحة وأوفر من ناحية الصيانة والفواتير .

وكذلك بسبب إرتفاع الأراضي وتغير تركيبة الأسرة السعودية من ناحية العدد ، في السابق كان متوسط حجم الأسرة يتجاوز عشرة أفراد

في الوقت الحالي لا يتجاوز متوسط أفراد الأسرة عن خمسة أشخاص بما فيها الأب والأم

وتطور شقق التمليك زاد من رغبة المجتمع في تملكها .

واضاف الاستاذ عبدالله القريشي بقوله ان زيادة وعي الجيل الجديد زاد من الاقبال على تملك الشقق السكنية وان اعمار المقبلين على التملك من ٢٥ حتى ٤٠ عاما من الجنسين واغلبهم حديثي التخرج والزواج.

رؤانا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *