لورا مارانو وجيسون فليمينغ ينضمان للعب دور البطولة

لورا مارانو وجيسون فليمينغ ينضمان للعب دور البطولة

سينتيا خليفة ولوسيان لافيسكونت نجما فيلم الرعب والإثارة الجديد “بوردرلاين”

 أعلنت شركة فيوتشر آرتست إنترتيمنت (Future Artists Entertainment) اليوم، أن الممثلين لوسيان لافيسكونت الذي يؤدي دوراً في مسلسل إميلي في باريس (Emily In Paris) وسينتيا خليفة إحدى نجوم مسلسل “8 أيام” يتوليان دور البطولة في فيلم الرعب والإثارة بوردلاين (Borderline) الذي هو قيد الإنتاج الآن، وقد انضم إليهما جيسون فليمينغ الذي شارك في بطولة “قفل ومخزون وبرميلين دخان” (Lock Stock And Two Smoking Barrels)، بالإضافة إلى لورا مارانو إحدى أبطال فيلم “معاملة ملكية” (The Royal Treatment)  و النجمة السعودية الصاعدة الحائزة على الجوائز سارة طيبة إلى طاقم الفيلم

تقوم “فيوتشر آرتست إنترتيمنت” إلى جانب سينتيا خليفة وإيفان روس بإنتاج “بوردرلاين” وتخرجه جين غول (My Feral Heart) المرشحة لجائزة منظمة السينما المستقلة البريطانية (BIFA)، وهو من كتابة إليزابيت موريس، مؤلفة Above the Below.

تدور قصة الفيلم حول امرأة شابة اسمها زينة تتواجد في حانة “بوردرلاين” المتهالكة لمواعدة جاك الوسيم وذو الشخصية الجذّابة. وسرعان ما وجدت زينة نفسها متخليّة عن هذه الفكرة لينتهي بها المطاف بتناول مشروب مع بول، الشاب المتلعثم ولكنه وسيم، وهو من السكان المحليين. لكن هذا الشاب لا يشكل تهديداً ورفقته جيدة .. غير أن زينة قد لا تكون مخطئة في كلتا الحالتين! إذ أن بول هو في الواقع قاتل متسلسل يقوم باستدراج ضحاياه داخل جدران “بوردرلاين” الخارجة عن القانون!

ويقول مارتن أوين من “فيوتشر آرتست إنترتيمنت”: “تم إعداد بوردرلاين ليكون نوعاً محدداً من أفلام الرعب وليشكل قيمة إنتاجية وأداءً مذهلاً. ويستعرض هذا الفيلم أسوأ مخاوف الجميع عند استخدام تطبيقات المواعدة بطريقة غريبة ومرعبة وساحرة. ولدينا اعتقاد راسخ بأن هذا العمل سوف يحتل الصدارة سلسلة أفلام الرعب الجديدة”.

حصلت سينثيا خليفة، التي ولدت في 16 فبراير 1992، على إشادة لموهبتها المتنوعة وأدائها القوي. منذ أيامها الأولى في المسلسل اللبناني “عبده وعبده” إلى تعريفها الدولي في أفلام مثل “Cargo”، لم تتوقف سينثيا عن إبهار الجمهور بعمقها وجاذبيتها. في “Borderline”، تجلب موهبتها القوية إلى دور زينة، مضيفةً عمقًا وشدة إلى هذا الفيلم من نوع الرعب والإثارة. دورها المزدوج كممثلة رئيسية ومشاركة في كتابة السيناريو يظهر قدراتها المتعددة والتزامها بمهنتها. من المقرر إطلاق “بBorderline” في الهالوين القادم، مما يجعله مؤهلاً لإذهال الجمهور بسرده المرعب والأداء الرائع.

عبده المهدي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *